حديث : إنما الأعمال بالنيات

حديث : إنما الأعمال بالنيات












































''); ;









عن أبي حفص، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إنما الأعمال بالنيّات ، وإنما لكل امريء مانوى ، فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله ، فهجرته إلى الله ورسوله ، ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها ، أو امرأة ينكحها ، فهجرته إلى ما هاجر إليه )




هذا حديث عظيم من أحاديث نبينا عليه السلام حيث انه بين لنا اعظم الامور التي يبني عليها المرء حياته تبيان توجيه وتحذير في ذات الوقت لتتجلى لدى المرء رؤية كامله عن داخله التي تحمل النوايا التي تنبثق منها تصرفات حياته ولما لنأثير هذه النوايا من عظمه
ومن اهميه كبرى تتجلى في ما يظهر على المرء في سلوكيات حياته المختلف اتخذ من هذا الحديث افتتاح الأربعون النوويه التي جمعها الامام النووي ونقحها ..
لما للنيه من الأثر الواضح والاهميه الكبرى في الحياه التي يحياها المسلم في كل شؤونها المختلفه ابتداء من عقيدته التي يستمدها من إيمانه ونيته العميقه في اتباع الحق والولوج لطريق الله بقناعه ومن ثم تبدا كل تصرفاته نتبعه من هذا الدليل الذي سيجد فيه نورا وهدايه له
في كل ما ينبع منه لانه قد اتخذ من نيته الحسنه مقوادا له في حياه يحياها لربه
وهذا الحديث ينطوي عليه معاني عديده تستشف من القصد والإدراك للمرء فمن نوى ان تكون حياته وفق مراد الله وعلى هدي نبيه سيجد الطريق الميسر له وسيعطيك الله الفتوحات والتجليات التي سيراها جليه في كل ما يصدر عنه او يواجهه ويسدده الله نحو هذا الطريق طريق الله ونبيه





''); ;




ومن اراد ان تكون دنياه هي المحكمه لنواياه فسيجد ان ذلك في حياته محقق فالله يعطي كلن على نيته
وكما تنوي وتريد ان تكون يستحصل لك وكما تريد ان تسعى نحو امر محدد ستجد المعينات عليه وحسب ما تكون نواياك التي تتمناها تجاه ذاتك او الاخرين او الحياه ستكون فكل ذلك مداره النيه التي تنويها وتسعى لها

المواضيع المتشابهه: الأعمال بالنيات إنما الأعمال بالنيات حديث الكساء روته أمي عائشة وحديث فاطمة سيدة نساء أهل الجنة روته أمي عائشة أحــاديث تبين فضائل بعض الاقـوال (الله يحقق لها ماتتمنى الي ترفع





































''); ;


















Top Articles